المنتجات 

جبن حلال
لأول مرة في سويسرا

لدينا قيمة مضافة
 وعمل معتمد


تجمع منتجاتنا بين الأصالة و علامة “حلال” وفقا للشريعة لإنتاج أجبان فريدة من نوعها وبجودة سويسرية.
تتم صناعة الأجبان لدينا من الخمائر الميكروبية وذلك تلبية لمتطلبات سوق المنتجات الراقية ويتم المصادقة على منتجاتنا من قبل هيئة إصدار شهادات “حلال” معترف بها على الصعيد العالمي.
تتم متابعة الأجبان لدينا من قبل خبراء حريصين على تزويد العملاء بمنتجات عالية الجودة المتوافقة مع الشريعة و ذلك من مرحلة حلب الأبقار إلى مرحلة البيع.
الطعام الحلال هو أي طعام تسمح به الشريعة الإسلامية و يستجيب إلى الشروط التالية:
    1. يجب ألا تشكل أو تحتوي على أي شيء يعتبر غير قانوني بموجب القانون الإسلامي.
    2. يجب ألا يكون قد تم إعداده أو معالجته أو نقله أو تخزينه باستخدام أدوات أو في منشآت لا تتوافق مع الشريعة الإسلامية.
في ما يخص الأجبان فإن نظافة المعدات والمباني تعتبر أيضًا معايير صارمة إذ يجب أن تكون دائما في حالة مثالية من النظافة. يتم تنظيف المعدات المستخدمة والحفاظ على نظافتها قبل الإنتاج كما لا تستخدم الأدوات والمعدات لأي غرض آخر غير إنتاج الجبن ويتم تخزين مواد التعبئة والتغليف بطريقة صحية.

جبن حلال
لأول مرة في سويسرا

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تجعل من الجبن حلالا وهو ما يعني قانونيًا وشرعي أو غير حلال يعني غير قانوني و غير شرعي وذلك بدءا من عملية حلب الأبقار وصولا إلى التعبئة والتغليف.
بالنسبة للبعض من المضحك التفكير في إمكانية تصنيف جميع المنتجات بين الشرعي والغير شرعي يمكن أن يصبح الجبن حلالا أي شرعيا إذا تم استعمال مضافات  غير شرعية في تصنيعه.
من دون أدنى شك إذا كان الجبن مصنوعا مع لحم الخنزير المقدد فسيقوم الجميع بتصنيفه على أنه غير قانوني أو غير شرعي.
و هو الأمر ذاته بالنسبة للأجبان التي يتم إضافة الخمور داخلها. أيا كان الجبن سيحتاج إلى المنفحة ليتخثر وبما أنه لا يسمح إلا باستعمال المنفحة غير الحيوانية فإن استعمال المنفحة الحيوانية التي ليست حلال سوف يجعل الجبن غير شرعيا بما أنه يتم خلط منتجات الألبان بمنتجات اللحوم.
أصبح المستهلكون اليوم يدركون بشكل كامل أهمية المنتجات التي تحمل شهادات أو علامات مثل علامة حلال فهي ضمان للجودة واحترام البيئة والحيوانات لهذا السبب لم تعد المنتجات الحلال حكرا على المسلمين إذ في الواقع أصبحت المنتجات الحلال مطلبا لأي مستهلك يبحث عن الجودة .
ففي سويسرا على سبيل المثال الذي يعتبر بلد الجبن بامتياز لم يكن هناك أجبان حلال و هو ما يجعل شركة الأجبان السويسرية رائدا في هذا المجال إذ أنها أول من حرص على إنتاج جبن إيمنتال ذو تسمية المنشأ المحمية و جبن غرويير نوع G وجبن الماعز وجبن الغنم والجبن المبشور التي تحمل شهادة الحلال من منظمة ذات شهرة عالمية.