جبن الماعز


جبن الماعز

يتميز كل بلد بأحكام مسبقة في اللاوعي الجماعي. لا تسمح سويسرا بالإساءة إلى بنوكها وساعاتها وشوكولاتها ورياضة التزلج وبطبيعة الحال الجبن ولو حتى على سبيل المزح. هل قلت جبن ؟ سويسري بالطبع !

من الذي اخترع جبن الماعز

يعتبر الماعز حيوانا أسطوريا موجود في العديد من الحكايات والخرافات كما أنه حيوان من الأساطير اليونانية والهندية. تم تربيته منذ القدم لحليبه ولحمه وجلده وحتى شعره الذي كان يستخدم لصنع مخطوطات للكتابة الصينية. يمكن أن يستعمل حليب الماعز كبديل لحليب الأم.

لقد بدأ استغلال حليب الماعز منذ 12000 سنة و ذلك لما فيه من خصائص غذائية حتى أنه تم ذكره في الأساطير اليونانية عبر رحلة هوميروس، كما ذكر في قصص الرومان الذين كان لهم العديد من التقنيات المتقدمة في إنتاج وحفظ الأغذية بما في ذلك زيت الزيتون والجبن في مخازن الحبوب المدفونة تحت الأرض كما أن العرب لطالما كان لديهم قطعان الماعز التي تأقلمت جيدا مع المناخ الجاف و كان الحليب التي تنتجه مغذيا جدا و مذهبا للعطش.

أنواع جبن الماعز

تصنف الأجبان الماعز عموما إلى أربع فئات:
– الجبن الطازج
– الجبن الطري والقشرة الطبيعية
– الجبن الطري والقشرة الزهرية
– الجبن المضغوط

جبن الماعز السويسري

يشهد إنتاج جبن الماعز واستهلاكه في سويسرا وأماكن أخرى نموا لم يسبق له مثيل أما المستهلكون الذين يبحثون عن المنتجات اليدوية و المحلية والطبيعية أصبحوا يتوقون أكثر فأكثر لمثل هذه المنتجات. نحن على دراية تامة بالتغييرات الغذائية وأننا في كثير من الأحيان نسعى للحصول على منتجات أصيلة.
يعتبر اليوم حليب الماعز وجبنه نظاما غذائيا صحيا.
يعتبر جبن الماعز سهل الهضم بشكل خاص من قبل الجسم نظرا للفيتامينات والمعادن التي يحتوي عليها فهو يحتوي على دهون أقل من الجبن المصنوع من حليب البقر ويحتوي على أكثر أحماض دهنية تساعد على الهضم .
وهو أيضا مصدر لا يستهان به للبروتين ويحتوي كذلك على الأحماض الأمينية التي تساعد على الحفاظ على الأنسجة العضلية إذ تحتوي 100غ من جبن الماعز على حوالي 20 جرام من البروتين. بالإضافة إلى ذلك فهو غني بالفيتامينات A و B و العناصر النزرة كما يحتوي على كمية كبيرة من الزنك والسيلينيوم وهو مصدر جيد للكالسيوم ويحمي النباتات المعوية.
يتم نقل حليب الماعز الطازج الذي ينتج عند صغار المزارعين لمصانع الأجبان المجاورة التي تنطلق مباشرة في الإنتاج. لكل حرفي وصفة خاصة به وتجربته الخاصة التي تمنحه يدا و عينا لا يمكن الاستغناء عنهما. يمثل استخدام الحليب الخام سر تصنيع هذا الجبن إذ أن هذا الحليب غني من الانزيمات وبكتيريا الحمض اللبني الجيدة.

يتم صنع جبن الماعز في 5 مراحل:
– تخثير الحليب
– سكب اللبن الرائب داخل القالب
– تجفيف الجبن
– التمليح
– التعتيق

صنع جبن الماعز

لم تتغير طريقة تصنيع جبن الماعز وذلك منذ عديد القرون. لقد طورت التكنولوجيا الحديثة بشكل رئيسي من طرق الحفظ وبالتالي أصبح من الممكن التصدير عبر مسافات طويلة.

منتجو جبن الماعز

من بين 7000 مربي الماعز يقوم الكثيرون منهم بتحويل إنتاج الحليب الخاص بهم إلى جبن وهي كمية متواضعة مقارنة بالأجبان المنتجة في مصانع الجبن. يتجاوز انتاج سويسرا السنوي من جبن الماعز 1000 طن بمعدل نمو بقارب 10% وهو يتجاوز جميع أنواع الجبن الأخرى.

الجبن المصنوع من حليب الماعز

يوجد أكثر من ألف نوع من هذا الجبن تصدره سويسرا كما يمكن أن يكون حلالا. وهناك العديد من الأشكال الممكنة فمنها (Crottin و Pyramides و Rond و Bûche و Tomme) وأنواع من التعتيق و أنواع من العجينة تتراوح من القشرة الناعمة إلى السلسة إلى المضغوطة أو حتى غير المطبوخة.
في الواقع لم يتم تسخين هذا الجبن بعد التخثير. تخصصت شركة الأجبان السويسرية في إنتاج جبن الماعز بجميع أنواعه بالإضافة إلى صنف الحلال.
fromage au lait de chèvre

جبن الماعز الذي تنتجه شركة الأجبان السويسرية

إن متابعة اتجاهات السوق والعمل باستمرار على الابتكار تعتبر جزءا لا يتجزأ من رؤية شركة الأجبان السويسرية وسياستها. ومع جبن الماعز شبه الصلب المعروض بعجلات تزن 2 كغ وأيضا مع نسخته الحلال المنتج وفقًا لأدق قواعد السلامة المتوارثة بين صانعي الجبن من جيل إلى جيل يعتبر فخرا بمذاقه الحلو والقوي و العبق و الدقيق مع تركيبة ناعمة ودسمة.

لمعرفة المزيد اقرأ أيضا:

وصفات الجبن السويسري
جبن Gruyère السويسري
جبن Emmental السويسري
العلامة السويسرية
أنواع الجبن السويسري الأكثر شهرة